بسم الله الرحمن الرحيم

 “فَتَعَالَى اللَّه الْمَلِك الْحَقّ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقرْآنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يقْضَى إِلَيْكَ وَحْيه وَقلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا”

والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين

اهلا ومرحبا بكم في قسم الرياضيات – كلية التربية – جامعة الزهراء (عليها السلام) للبنات.

إنَّ تقـدم الأُمّم يُبنى علـى اهتمامها بمجـالات عدة، من أهمهـا الإنسانية والعـلوم. فقد أخـذت جامعة الزهراء ع للبنات على عاتقها منذ إنشائها بناء قاعـدة عـلمية وأنسانية قـوية انطلاقـاً من مبـادئ الديـن الإسـلامي الحنيـف واخلاق اهل البيت عليهم السلام الذي يحـث عـلى العـلم والعـمل والأخلاق السامية. 

تأسس قسم الرياضيات في العام الدراسي 2018-2019  كأحد أقسام كلية التربية للبنات وهي احدى كليات جامعة الزهراء (ع) العائدة لقسم التعليم العالي في العتبة الحسينية المقدسة. ويسعى القسم إلى تحقيق التميز في مجال تدريس علوم الرياضيات للدراسات الأولية من خلال تعليم الطالبات بأحدث طرائق التدريس وتطوير قدراتهن الذهنية والشخصية ويؤهلهن ليكون لهن دورا ايجابيا في مسيرة التطور والبناء الشامل. إن رسالة القسم تمثل انعكاسا لرسالة الجامعة والكلية وتتمثل في إعداد كوادر علمية متخصصة في الرياضيات. وإشاعة ثقافة الرياضيات في الجامعة والمجتمع بوصفها منهج تفكير تحليلي تعاد به صياغة الأفكار، واستحضار الأدوات الرياضياتية متمثلة بالحدس والبديهيات والمنطق، وإتساع رؤى الطالبات الفكرية، وبشكل متجدد لتأمين متطلبات الشهادة الجامعية. بالإضافة الى رفد الجامعات ومؤسسات الدولة بخريجات كفوئات متميزات فكرياً.

. وقد كانت العـناية بقسم الرياضيات كبيـرة مـن قِـبـل الجامعة وتزويده بنخبة من الأساتيذ  بألقاب علمية  منها أستاذ ومدرس ومدرس مساعد  ومعيدات وبمجالات علمية متنوعة  منها الجبر والتحليل العقدي والتوبولوجي والنظم الداينميكية والأحصاء وعلوم الحاسبات وبالإضافة الى التخصصات التربوية.

وكذلك تزويد القسم بأحدث الأجهزة والقاعات والمختبرات العلمية التي تواكب وتضاهي أعرق ألجامعات العالمية. كل ذلك لأن عـلم الرياضيات تبوأ مكانـة مميـزة ورائـدة بين سـائر العـلوم، حيث

قال الرياضياتي الكبير ديدكاند، ما يمكن برهنته في العلوم ينبغي عدم الاعتقاد به من دون برهان. فتطبيقات الرياضيات غزت كل فروع المعرفة، وكل مجالات الحياة حتى قيل إنها ملكة العلوم وخادمتها.

وفي الختام اتمنى من الله أن نكون عند حسن ظنه وان نكون جديرين بحمل هذه الأمانة حيث ان الارث الحضاري والمقدس للمؤسسة التابعة لها هذه الجامعة يجعل الطالبات والموظفين والتدريسيين في هذا القسم أمام مسؤولية كبيرة، وهي بذل المزيد من الجهود خدمة للعملية التعلمية والارتقاء بها وتقديم كل ما هو جيد لرفع مستوى التعليم وتقديم افضل الخدمات لبلدنا العزيز.

م.د.  صبا نزار الخفاجي

رئيسة  القسم